وجهات رائعة من الكويت في إجازة الربيع

من قبل: | 2019-04-10T10:45:01+00:00 أبريل 10th, 2019|

-وفاء خيري-

يوّفر شهر أبريل فرصة مميزة للراحة والاستجمام قبل نهاية العام الدراسي وبدء الصيف وحلول شهر رمضان المبارك، ويُعد الربيع من أنسب الأوقات المثالية للسفر فهو شهر تفتح الأزهار ونهاية البرودة والمطر. ولأن العالم مليء بالأماكن الرائعة التي لا تعد ولا تحصى جمعنا لكم بعض الدول المتنوعة بين أوروبا والعالم العربي يمكن زيارتها في فصل الربيع.  

 

تركيا

تعد تركيا واحدة من الدول المميزة عالميًا بعامة وعربياً بخاصة ذلك أنها دولة أوروبية وإسلامية في الوقت نفسه حيث تجمع بين الثقافة الإسلامية والدولة العثمانية التي أسست الكثير من العراقة والأصالة في تركيا. وتمميّز تركيا بشعبها المضياف ومطبخها الغنيّ واللذيذ ومعالمها التاريخية والقديمة وأسواقها ومولاتها الحديثة، بالإضافة إلى مناخها الجميل في كلّ الفصول.

 

الإمارات

تعتبر الإمارات العربية المتحدة إحدى أبرز الوجهات السياحية في الشرق الأوسط، وهي من أبرز الوجهات المناسبة لسفر العائلات الكويتية لقربها الجغرافي منها، وتناسب العادات والتقاليد العربية، وهذا ما يجعلها المقصد السياحي الأول عند التفكير في قضاء عطلة ربيعية رائعة. وتتنوع المدن السياحية داخل الإمارات ولكن يبقى على رأسها دبي وأبو ظبي وما يشتهران به من أماكن طبيعية خلابة ومعالم سياحية مميّزة مثل أوبرا دبي المائية وخليج الدلافين الساحر والاكواريوم في دبي مول بالإضافة إلى سكاي دايف المميز والمناسب لجميع العائلات وملاهي دبي المتنوعة، بجانب نخلة الجميرة في دبي وحديقة الألعاب المائية في مرجان أبو ظبي وشاطئ ياس وحدائق أبو ظبي المبهرة وغيرها من الأماكن الخلابة الأخرى.

 

الأردن

من أفضل الأوقات لزيارة الأردن هو فصل الربيع (أي بدءاً من شهر مارس) بحيث سينعم السائح بطقس لطيف بعيداً من البرودة القارسة أو الحرارة المرتفعة. يزخر الأردن بالكثير من مقومات الجذب السياحي مثل الأسواق والملاهي والآثار والمنتجعات المتنوّعة. يمكنك زيارة البحر الميت والتمتع ببعض فوائده العلاجية، أو التوّجه إلى مدينة البتراء وهي إحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة، بالإضافة إلى مدينة جرش المليئة بالمسارح والمعابد، ومدينة العقبة التي تستقطب السياح العالميين.

 

المملكة المتحدة

في المملكة المتحدة يمكننا أن نرى الهدوء والطبيعة الأوروبية الخلابة ذات العراقة والحضارة، فهذه الدولة هي المملكة التي قيل عنها أنها لا تغرب عنها الشمس، فيها عدد كبير من الأماكن السياحية والطبيعية التي تستحق الزيارة ، بجانب الهدوء الذي تتمتع به ونهر التايمز الذي كتب فيه الكثير من الأشعار!  من المعالم التي يمكن زيارتها في بريطانيا ساعة بج بن والحمامات الرومانية وحديقة ليك ديستريكت بالإضافة إلى النصب التذكاري ستونهنج ومدينة ستراتفورد أبون أفون السياحية.

 

تايلاند

تتميز تايلاند بالجمال والسحر ففيها عدة أشياء طبيعية مثيرة للاهتمام وباعثة للجمال مثل الغابات الكثيفة والفيلة والحيوانات البرية النادرة ، بجانب وجود عدد من الفنادق التي صُنفت على اعتبارها من أفخم فنادق العالم كله، بالإضافة إلى التاريخ العريق الذي تمتلكه هذه الدولة الساحرة فإن نصيبها من الطبيعة الخلابة كبير كذلك، ولهذا تعد تايلاند إحدى الدول المهمة التي تستحق الزيارة في الربيع. ومن الأماكن التي يمكن زيارتها هي حديقة الفيلة، ومنطقة الكهوف الجيرية والأطلال القديمة ومواقع اليونسكو وغيرها  من الأماكن التي ستلاقي أغلب الاهتمامات.

 

لبنان

يوجد في لبنان عدد من المقومات والمنوعات التي تجعله وجهة السيّاح العرب والأجانب على حدّ سواء، ففيه الاختلاط الديني والتآلف بين المسلمين والمسيحيين مما أتاح فرصة وجود ثقافة منفتحة تجمع بين الحداثة والتقاليد وترحب بالثقافات الأخرى. وبجانب كل الأماكن التاريخية والسياحية المبهرة في لبنان فإن المشي في بيروت وبعلبك ومدن لبنان بشكل عام أمر له سحره الخاص خصوصًا في المساء حيث يمكنك أن تلمس الألفة بين الناس. تمشّى في خليج زيتونة في بيروت والتقط أجمل الصور لصخرة الروشة الشهيرة، واذهب إلى مدينة جبيل المطلّة على البحر الأبيض المتوسط، ولا تنس استكشاف القرى التي تزدان بثياب الربيع الزهرية.

 

البحرين

بالرغم من أن البحرين دولة صغيرة جدًا من حيث المساحة وعدد السكان إلا أنها استطاعت أن تحرز أهدافًا عظيمة في المجال السياحي وتكون واحدة من أكثر الدول العربية زيارة بسبب الاهتمام السياحي بها وبمواردها البشرية. وتتنوع الأماكن التي يمكن زيارتها في البحرين بين المولات التجارية الكبيرة والأسواق الشعبية والمنتزهات، ولا تخلو المملكة البحرينية من الأماكن التراثية ذات التاريخ العريق، ومن هذه الأماكن قلعة الرفاع ومارينا ويست ومنتزه خليفة بن سلمان وسوق المحرق ومجمع سيف التجاري وغيرها الكثير من الأماكن الرائعة.

 

ألمانيا

ألمانيا غنية عن التعريف، فهي واحدة من دول العالم المتميزة والمتقدمة في المجالات كافة، وبالرغم من أنها دولة صناعية بامتياز إلا أنها تولي قطاع السياحة اهتماماً خاصاً. ننصحك بزيارة كاتدرائية كولونيا وجزيرة المتاحف وبوابة براندنبورغ وغيرها من الأماكن المثيرة مثل المسارح والسينمات العالمية، ومن المدن الألمانية التي تستحق الزيارة كذلك تبرز كلّ من فرانكفورت وميونخ وهامبورج وبرلين.  

 

الولايات المتحدة الأميركية

أياً تكن أهداف السائح وهواياته وأذواقه المختلفة، فإنه حتماً سيجد ما يبحث عنه في الولايات المتحدة التي تعدّ من أكثر الوجهات السياحية تنوعاً. كثيرةٌ هي المدن التي تستحق الاستكشاف ومن ضمنها طبعاً العاصمة واشنطن ونيويورك ولوس أنجلوس وسان فرانسيسكو وأورلاندو وفلوريدا وشيكاغو..

 

أذربيجان

تعد أذربيجان إحدى الدول المليئة بالأماكن السياحية المهمة ومن ضمنها المدرجة على لائحة اليونيسكو للتراث العالمي، وقد لاقت هذه الدولة قدرا كبيرا من الاهتمام بالقطاع السياحي في السنوات الأخيرة الماضية.

ستجد عدداً من الأماكن التي تستحق الزيارة والتي تزخر بالمعالم الأثرية والسياحية بجانب الحمامات القديمة وأراضيها الخصبة ومساجدها الوفيرة كما تحتوي على الحرف اليدوية التي يمتاز أهلها بصنعها. استمتع ببحر قزوين ومدينة آستارا والعاصمة باكو ومدينة شاكي!

 

المغرب

إن كنت ترغب في زيارة دولة عربية في إجازة الربيع فإن المغرب هو وجهة سفر مناسبة، فهو يجمع بين تراث الماضي وثقافة الحاضر ويوّفر فرصاً كثيرة للقيام بأنشطة مختلفة مثل رؤية القمم الجبلية وتسلقها، ركوب الجمال أو التوغل في الأسواق والمطاعم المغربية الشهيرة بعراقتها وجمالها بجانب وجود مجموعة من المدن القديمة ذات الحضارة العريقة. يوجد هنا أيضاً عدد من الأسواق والمسارح التي يمكن ارتيادها، علماً أن الطقس في المغرب جيد في أغلب الوقت ولكنه حار نسبيًا في الصيف ولذلك سيكون الربيع من أفضل الأوقات للاستمتاع بجمال هذه الدولة العربية ومدنها العريقة.

 

فرنسا

هي دولة سياحية شهيرة ومعروفة من قبل السيّاح العرب وتزخر بالمعالم السياحية التي تعكس الحضارات والثقافات المختلفة. ستجد العديد من المنتجعات والفنادق والقرى السياحية بجانب الطبيعة الخضراء. ستكون تجربة زيارة فرنسا في فترة الربيع أمرا رائعا ومثيرا للبهجة، وننصحك باستكشاف جزيرة مونت سانت ميشيل وكاتدرائية شارتر وبرج إيفل بالإضافة إلى متحف اللوفر وجسر ألكسندر الثالث وغيرها من الأماكن المميّزة.

 

جورجيا

هي واحدة من الدول الجميلة التي يمكن مواطنو دول التعاون الخليجي دخولها من دون الاستحصال على تأشيرة دخول.تجمع جورجيا بين الماضي والحاضر ولها من الجمال شكل في كل صوره. يمكنك ممارسة عدد كبير من الأنشطة مثل التزحلق على الجليد وتسلق جبال القوقاز وارتياد المسارح والملاهي، ورؤية جمال الطبيعة الخلاب، كما أن مناخها معتدل ومناسب للعرب بشكل عام. تبليسي وباتومي و بورجومي من أشهر المدن التي تستحق الزيارة، بالإضافة إلى أنّ هناك عددا من المعالم الشهيرة مثل قرية الدستور في ألاباما وجزيرة النسر، بجانب قلعة الرب وبحيرة ريتسا والترام الجوي الذي يمكّن الزائر من رؤية كل معالم المدينة.

انضم إلى قائمة قرائنا

اشترك معنا في قائمة البريد كي تصلك أحدث المواضيع والمقالات الملهمة من رحال

شكراً للاشتراك

حصل خلل ما

عن الكاتب: