في بريطانيا، تبدو بعض الشوارع في شهر رمضان المبارك أشبه بأسواق في دولة عربية. ثمة نكهة مميّزة تنتشر تحديداً في الأماكن التي يقيم فيها العرب، فلن تفاجئك لافتات معلقة على الواجهات من قبيل “رمضان كريم” ولا فوانيس مضاءة تحاكي روحية الشهر، ولن تفتشّ كثيراً على مطعم يقدّم وجبات الإفطار والسحور بما فيها من تمور وجلّاب وقمر الدين وكبسة وفتّوش وحريرة وقطايف وكنافة…ولذلك، لا تقلق في حال كان عليك أن تسافر إلى تلك البلاد الأوروبية في رحلة عمل أو سياحة أو زيارة لأقارب، إذ سوف تتمكن من عيش الأجواء الرمضانية، وإن اختلفت طبعاً بعض الشيء عن يومياتك في بلد عربي ومسلم في خلال الشهر الفضيل. لكن ماذا لو كان أمامك 24 ساعة من رمضان لتقضيها في إنجلترا؟! كيف يا ترى سيكون نهارك؟!

في العاصمة

في لندن، ستشعر على الأرجح بأنّ الوقت يمرّ بسرعة حتى لو كانت ساعات الصيام طوال. أنت هنا في العاصمة الحيوية التي تزخر بالمعالم والتجارب المختلفة، كما أنها من المدن التي تقطنها نسبة عالية من المسلمين.

قبل أن تخرج من فندقك في الصباح، كن مصمماً على استكشاف بعض من أهم معالم لندن قبل أن يحين موعد الإفطار. ندعوك إلى مشاهدة المدينة برمّتها من نقطة واحدة! كيف ذلك؟ حسناً، عليك أن تشتري بطاقة تخوّلك الدخول إلى إحدى عجلات “عين لندن”، ومن هناك استمتع بالمناظر الجميلة وشاهد أهمّ المعالم مثل قصر بكنغهام ومبنى البرلمان وجسر البرج وغيره، والتقط أجمل الصور لنهر التايمز! تستغرق هذه الرحلة حوالي 30 دقيقة، لكن تذكّر أنّ الفترة الأكثر ازدحاماً في “عين لندن” تمتدّ بين الساعة 12:00 ظهراً و 3:00 من بعد الظهر!

وبالطبع، ليس بوسعك إلا أن تحضر إلى ميدان ترافالغار وهو الساحة العامة التي تقع في مدينة وستمنستر في وسط لندن، وتلتقط لك أجمل الصور.

ننصحك أيضاً بالتوجه إلى كوفنت غاردن Covent Garden وتجوّل هناك حيث الأزقة المرصوفة بالحصى والمتاجر الأنيقة والمحلات التجارية والمعارض الجميلة التي تستحق الغوص فيها!

ولا تفوّت عليك زيارة متحف لندن حيث الدخول مجانيّ واستمتع بالعروض التي تُقدّم فيه.

إذا كنت من محبي التسوّق، فيمكنك تخصيص بضعة ساعات في مركز ويستفيلد

الذي يضم علامات تجارية فاخرة مثل Louis Vuitton و Gucci و Versaceوسوف تجد من يساعدك هناك ويتكلّم معك باللغة العربية في شهر رمضان!

تفضّل إلى مسجد ريجنت بارك المعروف أيضا باسم مسجد لندن المركزي حيث ستعيش الروحانيات وتشارك في حلقة دينية.

وقبل المغيب، توّجه إلى شارع ادجوير رود في شمال غرب لندن حيث تصدح الموسيقى العربية وتصطف المطاعم والمقاهي التي تبدع في تقديم وجبات الإفطار والسحور. ستعيش حتماً أروع الأجواء الشرقية هنا وتتعرّف على أصدقاء جدد!

هناك أماكن أخرى في لندن يمكنك تناول أشهى وجبات الإفطار فيها، مثل فندق شيراتون غراند بارك لين لندن الواقع في منطقة مايفير والذي يقدّم قائمة إفطار متنوعة تضم تشكيلة من المأكولات التقليدية المقدمة في مطعم “ميركانتي”.

أما مطعم Dishoom ، وهو مطعم هندي عصري، فيقدّم لك التمور المجانية والعصير فيما تنتظر على طاولة الإفطار.

وإذا كنت تتوق لتذوّق المأكولات التركية فندعوك إلى دخول مطعم tarshish لتناول الكباب وشرائح اللحم اللذيذة، وطبعاً اترك مكاناً للبقلاوة!

أما مطعم Mamounia Lounge فيقدّك لك قائمة إفطار مميّزة تجمع بين المطبخين اللبناني والمغربي.

وككل عام، تشهد لندن حفلات الإفطار الجماعية في مواقع مختلفة، فتأكد من أن تسأل هناك عن موعدها وموقعها في حال رغبت بخوض هذه التجربة المميّزة التي تُدخلك في الأجواء الرمضانية أكثر.

في نيوكاسل

أما إن كنت تتواجد في نيوكاسل أبون تاين مثلاً، فعليك أن تعلم أن المدينة تضمّ مسجدين يغصّان بالمؤمنين في الشهر الفضيل. ونيوكاسل مدينة في شمال شرق إنجلترا نابضة بالحياة والحركة.احرص على أن تستقلّ مركباً سياحياً أو زورقاً للقيام بجولة في نهر التاين كي تتمكن من مشاهدة معالم المدينة من منظار مختلف. الأهمّ، أنك سترى الجسور السبعة التي تتواجد في نيوكاسل وأهمها طبعاً جسر التاين القوسي الذي يربط مدينتي نيوكاسل وغيتسهيد.

لا تنس طبعاً أن تستكشف المدينة القديمة سيراً على الأقدام!

أما زيارة ملعب سانت جيمس بارك فهي حتماً متعة خاصة، فهو الملعب الخاص بنادي نيوكاسل يونايتد، وهو حاضر لاستقبالك في جولة تشمل الدخول إلى غرف تغيير الملابس، والوقوف على أرض الملعب أو مشاهدته من نقطة مرتفعة برفقة دليل حيث ستتمكن أيضاً من الاستمتاع بمنظر المدينة بانورامياً.

في برمنغهام

أما إذا كنت في مدينة برمنغهام الحيوية والمتأصلة في التاريخ إلى ما يعود إلى 1500 عام، فلن تشعر أبداً بأي غربة أو بعد من الأجواء الرمضانية، فهي تحتضن نحو 500 مسجد ومركز إسلامي، وتعتبر شوارع كوفنتري وسترانفودر مركز التجمعات الاسلامية، وهي توفر جميع ما يحتاجه المسلمون من مواد غذائية .

حاول أن تضمّن نهارك المحطات السياحية التالية:

  • زيارة متحف بلاك كونتري حيث سيتسنّى لك أن تعيش أجواء فريدة من نوعها وسط المنازل القديمة والمحلات ذات الطراز القديم والمناجم والمعارض المختلفة.
  • زيارة Barber Institute of Fine Arts  حيث يمكنك مشاهدة العديد من اللوحات والأعمال الفنية لأشهر الفنانين، علماً أن الدخول مجانيّ.
  • التنزه في حديقة Cannon Hill Park وهي واحدة من الحدائق الرئيسية في المدينة وقد منحت “العلم الأخضر”. تنتشر فيها المساحات الخضراء والزهور والأشجار ومسارات المشي وركوب الدراجات الهوائية.
  • التعرّف على الحياة البحرية في مركز الحياة البحرية الوطني National SEALIFE Centre الواقع في قلب المدينة والمفتوح يومياً بدءا من العاشرة صباحاً.

أما المطاعم الحلال التي يمكن أن تتناول فيها وجبة الإفطار أو السحور فهي كثيرة ومنها مثلاً المطعم الهندي Shababs الواقع في “مثلث بالتي”، ومطعم Turquoise التركي الذي يقدم أشهى أطباق الكباب، وBarajee الواقع في قلب المدينة!

خطط رحلتك الآن إلى انجلترا بأفضل سعر