-وفاء خيري-

تمتلئ روسيا الساحرة بالمعجزات والأماكن المبهرة، فبجانب الطقس البارد والثقافة الروسية العظيمة وتراثها، تشتهر كل مدينة بشيء يميزها عن الأخرى، وحديثنا هنا عن مدينة كازان الروسية، والتي لا تعد روسية تمامًا، فهي جزء من جمهورية تتارستان، وتعد كازان عاصمتها التي أتى منها التتار الذين غزوا البلاد في الماضي وهزمهم الزعيم سيف الدين قطز.

تقع مدينة كازان في غرب روسيا وتطل على نهر الفولغا الذي يعتبر أطول أنهار القارة، بالإضافة إلى أنها تعتبر العاصمة الثالثة للبلاد وتلقب بمدينة الرياضة، كما تعد من المدن السياحية المهمة في روسيا حيث يزورها 2.1 مليون سائح سنويًا. وهي أيضاً مدينة تاريخية عريقة، وتتمتع بموقع فريد بين أوروبا وآسيا فنجد أنها مزيج فريد لثقافة القارتين أي تجمع بين الشرق والغرب وهو ما ينعكس على  آثارها الفريدة التي تم تسجيلها في اليونسكو واعتبارها ضمن الأماكن التراثية المهمة في العالم، وهنا سنذكر بعض الأماكن التي يمكن زيارتها والأنشطة التي يمكن ممارستها في هذه المدينة الجميلة.

زيارة معبد كل الأديان

انتشرت الديانتان المسيحية والإسلامية طويلًا في مدينة كازان، ونجد أن هذه المدينة يسود شعبها التآلف والمحبة، وقد انتشر هذا المبدأ منذ القدم وما زال موجوداً إلى الآن. وفي معبد كلّ الأديان، نجد أساليب معمارية مميزة هدفها نشر الانسجام بين الأديان والتعبير عن الواقع الموجود بالفعل.

زيارة مسجد مسجد قول شريف

يعتبر مسجد قول شريف من أعظم مساجد أوروبا، فهو ثاني أكبر مسجد في روسيا وأوروبا، وقد أدرج في قائمة التراث العالمي لليونسكو. ويرمز بناء المسجد إلى لفظ الجلالة “الله” في الجزء العلوي من البناء، 8 أقواس متقاطعة وضعت عليها قبة، تعلو مبنى المسجد أربع مآذن كبيرة وأربع صغيرة تلمع فوقها أهلّة فضية.

ويحتوى المسجد على أكبر مصحف في العالم، طوله متران وعرضه متر ونصف المتر وعدد صفحاته 632 صفحة ويزن نحو 800 كيلوجرام، وتمت طباعته على الورق الأسكتلندي.

التنزه في الحدائق الطبيعية

تشتهر مدينة كازان داخل روسيا بنوعية الحياة التي يتمتع بها مواطنوها ، وجزء كبير منها هو التنوع الواسع في المساحات الخضراء في المدينة. وأكثرها شعبية هي حديقة الألفية، التي تم بناؤها للاحتفال بعيد ميلاد المدينة 1000 في عام 2005. وتشمل حدائق قازان الأخرى حديقة الثقافة المركزية وحديقة إيميني. 

المتحف الوطني لجمهورية تتارستان

لا يمكن أن تذهب إلى هذه المدينة الخالدة ولا تتعرف أكثر على تاريخ المغول وثقافتهم وتراثهم، والمتحف الوطني يقع أمام المدخل الرئيسي لكرملين كازان، من المفضل استكشاف المتحف جيدًا، حيث يوجد عدد من الأسلحة والمجوهرات والآثار العظيمة التي تستحق الزيارة والتأمل، وقد نشأ المتحف عام 1770 واحتل مكانة هامة بين الاماكن الأثرية إذ يعتبر أكبر متحف في كازان منذ ذلك الحين، كما تم تسجيله في اليونسكو كموقع تراثي هام.

اكتشف المهرجانات المتنوعة والأحداث الثقافية

تتميز مدينة كازان، مثلها مثل العديد من المدن الروسية الأخرى، بمجموعة متنوعة من المهرجانات والفعاليات الثقافية الأخرى على مدار العام، وتتنوع تلك الفعاليات بين المحلي والعالمي. كما تتواصل المهرجانات الموسيقية المخصصة للأوبرا والجاز في المدينة في شهري فبراير وأغسطس، على التوالي، بينما يعود مهرجان رفيع المستوى مخصص للسينما الإسلامية من جميع أنحاء العالم كل سبتمبر.

جرب المأكولات التتارية اللذيذة

يعتبر طعام التتار أكثر خضرة بعض الشيء من العروض الواضحة للثقافة التقليدية، على الرغم من أن بعض العناصر تبدو مناسبة في الطقس الدافئ أو البارد أكثر من غيرها.

حساء سمك أوخا، على سبيل المثال، يعد خيارًا أكثر ترحيباً بالترحيب به خلال أشهر الشتاء الباردة، في حين أن الكعك ذو الشاك تشاك يكون أكثر قبولا عندما ترتفع درجة الحرارة.

جرب أن تخرج من المدينة

كازان هي عاصمة تتارستان ، لكنها ليست كل ما في الجمهورية. يمكنك القيام برحلة ليوم واحد إلى دير رايفا الذي يقع على ضفاف بحيرة تعتبر مياهها الباردة مثالية للسباحة خلال فصل الصيف، كما يمكن زيارة مدينة بولجار، ولكنها بعيدة بعض الشيء، (إذا قمت بزيارة في رحلة ليوم واحد ، فسوف يكون يومًا طويلًا جدًا)، لكنها كانت مهمة على مدار التاريخ الروسي، وهي حاليًا موقع حج للمسلمين.

خطط رحلتك الآن إلى روسيا بأفضل سعر