سواء كنت تبحثين عن عطلة صيفية هادئة على الشاطئ أو رحلة تنغمسين فيها في الطبيعة وجمالها أو تتوقين إلى التسوّق وتذوّق مأكولات جديدة…فما زالت الفرصة أمامك سانحة للسفر هذا الصيف وخوض مغامرة لا تُنسى. إليك أفضل الوجهات المناسبة للمسافرات السعوديات هذا الموسم!

البوسنة والهرسك

إذا كنت تبحثين عن الطبيعة الخلّابة والهدوء والمعالم التاريخية، فنوصيك بالسفر إلى الأرض المكوّنة على شكل قلب، في قلب جنوب شرق أوروبا! في البوسنة والهرسك، التقت الثقافتان الغربية والشرقية فزادتا تلك البلاد سحراً. تمشّي في شوارع سراييفو وأزقتها الضيّقة حيث متاجر الحرف اليدوية والمصنوعات البوسنية العريقة. أما نيوم فتشكّل محطة مثالية غير مكلفة للشمس والترفيه، وهي المدخل الوحيد للبلاد إلى البحر الأدرياتيكي. ننصحك أيضاً باستكشاف شلال سكاكافكس، أعلى شلال في البوسنة والهرسك، واستمتعي بالمناظر الطبيعة والجبال الخلابة وشاهدي أنواعا رائعة من الطيور والأزهار والحيوانات البرية على طول الطريق المؤدية إلى الشلال سيراً على الأقدام. عندما تتوقين إلى الابتعاد عن الازدحام وصخب المناطق السياحية، فما عليك سوى التوّجه إلى مدينة “فوينيتسا” التي تبعد قرابة ساعة عن مدينة سراييفو. إنها منطقة هادئة حيث المراعي والسهول وبحيرة “بروكوشكو” التي تنتشر حولها الأكواخ الخشبية التي يمكن استئجارها وقضاء ليلة ريفية بامتياز. وخمّني ماذا بعد! ستجدين هنا العديد من المنتجعات الصحية التي تقدم علاجات مختلفة معتمدة على المياه الكبريتية الحارة الطبيعية، بالإضافة إلى جلسات التدليك والاسترخاء وحمامات الجاكوزي والساونا والبخار…

فرنسا

العاصمة الفرنسية باريس، حلمٌ يراود كلّ مسافر، فما بالنا إن كان زائرها سيدة شغوفة بالسفر والتجارب الجديدة؟! من أحلى ميزات العطلة في باريس في فصل الصيف أنّ الأجواء تكون معتدلة ومثالية للقيام بأنشطة كثيرة في الهواء الطلق من دون الاضطرار إلى الاحتماء من المطر والبرد. التسوّق في أشهر شوارع المدينة، الاسترخاء في حدائق اللوكسومبرغ، التجوّل في ميدان تروكاديرو بين برج إيفل وقوس النصر، التقاط أجمل الصور الفوتوغرافية عبر تطبيق إنستغرام في شارع الشانزليزيه…كلّ هذا وأكثر ستفعلينه في باريس. وإذا كنت تبحثين عن خوض تجارب جديدة خارج نطاق “مدينة النور”، فسوف تجدين العديد من القرى الرائعة بانتظارك: “فرساي” على بعد نحو 19 كلم من وسط باريس وفيها الكثير من المعالم التاريخية المهمة، و”شارتر” التي تبعد مسافة نحو 92 كيلومتراً عن العاصمة وهي وجهة مناسبة لك في حال أردت التعرّف على العمارة القوطية الفرنسية الكلاسيكية، وقرية “مو” على بعد حوالي 40 دقيقة من وسط باريس وهي تشتهر بجبنة “البري” والخردل، وستراسبورغ  التي يمكنك الذهاب إليها في رحلة بالقطار مدتها ساعتين انطلاقاً من باريس، وهي تحتضن عدداً من أهم معالم فرنسا بما فيها جزيرة غراندي المدرجة على قائمة اليونسكو، والكاتدرائية الضخمة التي يعود تاريخها إلى القرن الـ15.

اليابان

قد تعتقدين أن السفر إلى اليابان هو ذهابٌ إلى مجهول جميل. هذا صحيح، فالعطلة السياحية في ذلك البلد الذي بتنا جميعاً نصفه بـ “الكوكب”، مغامرة حقيقة لا مثيل لها. عدا عن التقدّم التكنولوجي المخيف في البلاد، وتطوّر وسائل النقل، وتنوّع الخدمات المرضية لجميع السيّاح ورقيّ الشعب الياباني وأخلاقه العالية، فإنك ستجدين أيضاً معالم طبيعية تحبس أنفاسك! قد يكون من المستحيل استكشاف كلّ تلك البلاد في عطلة سياحية واحدة، لذا احرصي على رؤية أهم المعالم السياحية: حديقة قلعة أوساكا التي تشتهر بموسم إزهار الكرز، قلعة هيميجي في محافظة هيوغو وهي أفضل مثال قائم على الهندسة المعمارية للقلاع اليابانية، وجيغو كوداني بارك حيث الينابيع الحارة والقرود المتنقلة بحرية، ومعبد تودايجي وهو موطن أكبر تمثال بوذا برونزي في العالم، وشواطىء إشيغاكي المثالية لك في الصيف…

إيطاليا

قد لا يكون هذا الاقتراح مفاجئاً، فإيطاليا دائماً جميلة، في كلّ الفصول، وبالأخص على قلوب السيدات! إذهبي إلى سينك تير أو “القرى الخمس” واستمتعي بالسباحة وبمشهد الغروب وتذوّقي طبعاً أشهى الأطباق الإيطالية. إنغمسي في الرومنسية في مدينة البندقية، ويمكنك قضاء بعض الوقت أيضا في شارع سان ماركو الشهير لمشاهدة أشهر المتاحف والمعارض الفنية العالمية. لا تفوّتي عليك رؤية أشهر المعالم الإيطالية، ستجدين في روما مدرج الكولوسيوم ونافورة تريفي وبياتزا نافونا، وفي ميلانو أشهر شوارع ومراكز التسوّق. إنها فرصتك المثالية لإشباع حبك لشراء الملابس والأكسسوارات والأحذية من آخر صيحات الموضة.

لندن

فلنعترف بالأمر: لست قادرة على مقاومة لندن! إنها تجذبك كمغناطيس ودائماً ما تثير إعجابك، خصوصاً بشوارعها الأنيقة وفنادقها الفخمة ومتاحفها الراقية ومراكزها الترفيهية…هي أيضاً مدينة آمنة حيث يمكنك أن تتنقلي براحة ومن دون الشعور بالقلق. تعرّفي على دار الأوبرا إذا كنت من محبي الفنون، وتنفسي الهواء الطلق في إحدى حدائق المدينة الشاسعة، وشاهدي حفل تغيير الحرس الملكي  خارج قصر باكنغهام، والتقطي صور السيلفي أمام سيرك بيكاديللي، وتجوّلي في بورو ماركت (Borough Market) وتعرّفي على عدد من عشاق الطعام حيث يعجّ المكان بالمأكولات من جميع أنحاء العالم، ولا تنسي طبعاً التسوّق في شارع أكسفورد أو شارع بوند أو سبيتالفيلدز…